بالفيديو.. مصر.. فتاة تعرض نفسها للزواج عبر "فيس بوك" فتتعرض لأزمة!

تداولت مواقع تواصل اجتماعي مقطع فيديو نشرته فتاة عبر حسابها بموقع التواصل الإجتماعي "فيس بوك"، لتعرض نفسها للزواج.

وقالت مها أسامة خلال الفيديو التي نشرته الأول من أمس، "أنا مها أسامة عندي 32 سنة، وعارضة نفسي للجواز على فيس بوك، وعارفة إن القرار مش سهل وهيجيبلي مشاكل كتير".
وأضافت "مفيش خروج ومفيش كافيهات ومفيش جيمات والدولة شايفه أن ده الصح عشان تحافظ على صحة مواطنيها، والطبيعي دلوقتي إن كل بني آدم يعمل اللي هو شايفه صح.. زي ما الدولة عملت وخدت الإجراءات عشان تحافظ علينا كل واحد يعمل اللي شايفه صح اللي يحافظ على سلامته".
وأشارت إلى أنه على المتقدم لزواجها أن يكون جادا ويريد الزواج ومحترما. وتابعت "اللي شايف نفسه جاد يبعتلي أنا مش هتكلم عن نفسي كتير ومش هقول تفاصيل بس اللي مهتم يعرف تفاصيل هيعرف يوصلي إزاى".
وأثار مقطع الفيديو جدلاً واسعاً وآراء متباينة لدى المتابعين، خاصة وأنها أقدمت على فعل أمر غير مألوف في المجتمع المصري.
وفوجئت الفتاة بعد انتشار المقطع أن الشركة التي كانت تعمل بها، قامت بالاستغناء عنها، حيث قامت بنشر منشور جديد لها أمس تقول به "خسرت شغلي، بس إن شاء الله اللي جاي أحسن"، وسرعان ما تضامن الكثير مع الفتاة بعد خسارتها عملها. 

إضغط لإضافة تعليق